اخبار

المركزي الاسرائيلي سيبدأ العام الجديد بعملية رفع الفوائد على الشيكل

 

 

 

سيكون بنك اسرائيل المركزي أول من سيفتتح السنة المالية القادمة بقراراته حول رفع الفوائد على الشيكل ، وذلك يوم الإثنين القادم بتاريخ 2023/1/2 الساعة الخامسة مساء بتوقيت القدس.

وقبل الدخول في تفاصيل توقع القرار القادم لرفع الفوائد على الشيكل الاسبوع المقبل، فإنه تجد الملاحظة؛

حيث إن هذه المقالة، ستقدم أحدث التوقعات الخاصة بأسعار الفائدة التي يبدو أنها في طريقها نحو الارتفاع.

إلا أنه وحتى تاريخ إعداد هذه المقالة، فإنه لم يصدر أي توقع رسمي عن المقدار القادم لزيادة اسعار الفائدة.

وإنما سيتم تقديم الاستناد إلى توقعات بنك جولدمان ساكس المستند إلى ما جاء على لسان لجنة السوق لدى المركزي الاسرائيلي.

والتي تشير إلى أن المركزي الاسرائيلي سيمضي قُدما في رفع الفوائد لمكافحة التضخم الآخذ بالارتفاع.

ولكن معدل الزيادة ووفقا للمحللين يدور حتى الآن حول زيادة أعلى بقليل عن مستويات 4%.

وهو ما قد يمنح الشيكل قوة نسبية بسيطة، لن يظهر أثرها إلا مع مرور الوقت وتحديدا الظروف السياسية المضطربة لدى الداخل الاسرائيلي.

التفاصيل: بنك اسرائيل المركزي سيكون أول من سيقرر رفع الفوائد على الشيكل الاسبوع القادم

لقد قام بنك اسرائيل المركزي برفع الفوائد على الشيكل من 2.75% إلى 3.25% في اجتماعه السابق بتاريخ 2022/11/21.

لتكون هذه المستويات الأعلى منذ عام 2011، أي أن معدلات الفائدة على الشيكل ارتفعت بمقدار 315 نقطة أساس أو 3.15% طيلة 2022.

وفي كل مرة كان يجتمع فيها البنك المركزي الاسرائيلي، كان يواجه مشكلة ارتفاع الأسعار (التضخم) برفع الفائدة.

حيث ارتفع معدل التضخم (ممثلا بمؤشر اسعار المستهلكين) في اسرائيل للمرة الثانية على التوالي، ليصل إلى 5.3% في قراءة شهر نوفمبر.

لتكون قراءة التضخم أعلى من النطاق المستهدف المحدد من قبل البنك المركزي الاسرائيلي (1-3%).

وبذلك فإن البنك المركزي الاسرائيلي، ما زال يواجه نفس المشاكل للتمسك بسياسته النقدية التشددية.

حيث ما زال بحاجة لدعم الشيكل وسعر صرفه لمواجهة التضخم كما حدث معه خلال عام 2021.

ولكن الأمر مختلف بشكل كبير عما كان عليه عام 2021، ذلك أن الدولار في ذلك العام كان بعائد ضئيل جدا (0.25%) مقارنة بالعائد الذي قد يتقرب العام المقبل من مستويات 5.1%.

كما أن سوق الإسكان لديه بحاجة إلى التهدئة مع الارتفاعات السعرية الكبيرة التي يشهدها.

فيما أن البنك المركزي الاسرائيلي يستطيع الاحتفاظ بتشديد سياسته النقدية، بسبب انخفاض معدل البطالة، والنشاط الاقتصادي القوي لديه الذي يستطيع امتصاص الفوائد المرتفعة دون دفع الاقتصاد نحو الركود.

وقد أشار بنك اسرائيل في آخر اجتماع له إلى أنه سيواصل رفع اسعار الفائدة لديه في المستقبل القريب.

وهو ما يتماشى مع توقعات أعضاء لجنة السوق لديه، والتي اشارت إلى أن هناك احتمالية رفع الفوائد بمقدار 40 نقطة أخرى.

حيث قال المحللون في Goldman Sachs ، في معرض إبداء آرائهم لتوقعات السياسة النقدية في اسرائيل:

“نعتقد أنه مع ضعف الشيكل على مدار هذا العام ، سيكون من الأصعب بكثير إعادة التضخم إلى الهدف دون دعم سعر الصرف”.

كما قالوا أيضا:

“نظرا لتوقعاتنا الخاصة بالتضخم وضغوط اسعار صرف الشيكل مقابل الدولار، فإننا نتوقع أن تصل الفوائد أعلى بقليل من 4%”.

 

تابعونا على الحسـابات التالية ليصلكم كل جديد

|| جروب فيسبوك || صفحة فيسبوك ||  قناة تيلجرام ||  صفحة تويتر  ||

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى