اخبار

الأزرق: نأمل بعودة موظفي السلطة الفلسطينية لإدارة معابر غزة من جديد

قالت نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح، خولة الأزرق: إنها تأمل بأن يتم خلال الأشهر المقبلة، عودة كاملة للسلطة الفلسطينية إلى قطاع غزة، بما فيها استلام المعابر الحدودية من خلال العودة إلى اتفاقية المعابر للعام 2005 .

وأكدت الأزرق لـ” فلسطين نيوز “، أن استلام موظفي السلطة لادارة المعابر من جديد، سيشكل خطوة إيجابية وفي الاتجاه الصحيح، نحو إنهاء الانقسام، وسيتم في حينه بحث ملفات القيادات الأمنية والموظفين، الذين عملوا ويعملون في المعابر .

وعن ملفات التقاعد المالي، وخصومات الرواتب، أوضحت الأزرق، أن هنالك لجان متخصصة تعمل في هذه الملفات، بهدف إنهاء كل الأزمات التي طالت الموظفين العموميين بغزة، والجميع يؤكد أن التقاعد المالي غير قانوني، وفي آخر دورة للمجلس الثوري، صدرت قرارات مُلزمة، بخصوص هذه الملفات، وكل ما يتعلق بقطاع غزة .

وأشارت إلى أن ملف تفريغات 2005، يتم بحثه من جذوره، وسيتم إيجاد آليات جديدة للتعامل مع التفريغات، حتى يحصل الجميع في النهاية على حقوقهم .

إلى ذلك، هاجمت الأزرق، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، متهمة إياه بأنه يتعامل في جولته الخارجية، وكأنه مسؤول في السلطة الفلسطينية، مطالبة بأن يتعامل في جولته بصفته الشخصية أو صفته التنظيمية، مضيفة: “لا بد لوزارة الخارجية أن تتدخل، وتُخاطب الحكومات التي يقابلها هنية وتضعه في نصابه الحقيقي، مع التأكيد على أن حماس، انقلبت على السلطة”.

وتابعت: “نحن نعلم أنه يوجد تحالفات في المنطقة، ويتم استقبال هنية من خلال بعض الدول التي تدعم التحالفات، ولكن على هنية وقادة حماس، ألا يتخذوا الشعب الفلسطيني في تحالفاتهم، ولكن هذا يدعونا أيضًا لنوضح لتلك الدول أن هنية يمثل نفسه وحزبه فقط”.

وعن المرسوم الرئاسي المُتعلق بالانتخابات، أكدت الأزرق أنه لا يزال موجودًا، والقيادة الفلسطينية جادة في ملف الانتخابات، لكن يجب قبل إصدار هذا المرسوم، أن تتأكد القيادة من مشاركة القدس في هذه الانتخابات ترشحًا وانتخابًا، وإلى الآن لا يوجد ردود إسرائيلية واضحة، حول الطلب الفلسطيني بمشاركة أهالي القدس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق